علاء مبارك: لا يوجد شيء في العالم اسمه "لا تعليق على أحكام القضاء" - صحيفة الوثائق
علاء مبارك: لا يوجد شيء في العالم اسمه "لا تعليق على أحكام القضاء" - صحيفة الوثائق

علاء مبارك: لا يوجد شيء في العالم اسمه "لا تعليق على أحكام القضاء" صحيفة الوثائق نقلا عن الوطن ننشر لكم علاء مبارك: لا يوجد شيء في العالم اسمه "لا تعليق على أحكام القضاء" - صحيفة الوثائق، علاء مبارك: لا يوجد شيء في العالم اسمه "لا تعليق على أحكام القضاء" - صحيفة الوثائق تابع معنا عبر موقعنا اهم واحدث واخر الاخبار المحلية والعالمية بدون انقطاع علي مدار الساعة الاخبار اليوم عبر موقعنا صحيفة الوثائق والان مع هذا الخبر المتداول، علاء مبارك: لا يوجد شيء في العالم اسمه "لا تعليق على أحكام القضاء".

صحيفة الوثائق احتد علاء مبارك، نجل الرئيس الأسبق حسني مبارك، على مغردة قالت له: "لا تعليق على أحكام القضاء".

وقال "علاء" في تغريدة له على موقع التدوينات القصيرة "تويتر" تعليقا على رفض طعن هيئة قضايا الدولة الخاص بمنع سفر نجله عمر، نَجْمٌ ناشئي الْفَرِيقُ الأهلي: "نشكر المولى عز وجل على رفض طعن هيئة قضايا الدولة الخاص بمنع ابني من السفر، والموضوع ليس موضوع سفر".

وأضاف: "ولكن من المؤسف والمحزن أن يصدر قرار لهم في 2011 من المستشار عاصم الجوهري للطفلين عمر وفريدة للزج بأسمائهم وهم في سن 10 سنوات، وسنة، كمتهمين بصفتهم أحفاد رئيس الجمهورية السابق".

السجال بدأ حينما علق حساب يحمل اسم حنان حسن، قائلا: "تحملتوا كتير بسبب نكسة يناير والتاريخ مش هينسى موقف الرئيس اللي خاف على ولاده وتنحى بكل هدوء، للأسف دفعتوا التمن ومحدش هرب ولا اتمنى الشر لبلده ولافكر في أزية بلده".

وأضافت: "لاتعليق على حكم القضاء رغم إني شايفة أن الأطفال ملهمش ذنب، دايما في ضحية بتدفع التمن للأسف".

ليرد علاء بحدة قائلا: "لا يوجد شيء في بُلْدَانُ الْعَالَمِ اسمه لا تعليق على أحكام القضاء، هذه الجملة أخذ الإعلام يرددها كي تترسخ في العقول".

وأضاف: "احترام القضاء واجب ولا إهانة للقضاء تحت أي ظرف، أما التعليق والاختلاف مع الأحكام بأدب وارد، لأن الأحكام ليست قرآن منزل، وًالقاضي سيقف أمّام ربه يسأل بما نطق من أحكام".

 

 

 

نشكر حضراتكم علي قضاء بعض الوقت معنا .. حيث ننقل لكم الاخبار من من كل انحاء الدنيا عبر مراسلين اكفاء يلتقطون الخبر من مصدرة ، تابعونا علي مدار اليوم ستجدون ك\ل ما يسر خاطركم . من فضلكم لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على موقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على موقع التدوينات تويتر . مع تحيات رئيس تحرير موقع صحيفة الوثائق .

المصدر : الوطن