مغربيات يقمن حفلات بمناسبة طلاقهن لسبب غريب - صحيفة الوثائق
مغربيات يقمن حفلات بمناسبة طلاقهن لسبب غريب - صحيفة الوثائق

مغربيات يقمن حفلات بمناسبة طلاقهن لسبب غريب صحيفة الوثائق نقلا عن صحيفة صدى الالكترونية ننشر لكم مغربيات يقمن حفلات بمناسبة طلاقهن لسبب غريب - صحيفة الوثائق، مغربيات يقمن حفلات بمناسبة طلاقهن لسبب غريب - صحيفة الوثائق تابع معنا عبر موقعنا اهم واحدث واخر الاخبار المحلية والعالمية بدون انقطاع علي مدار الساعة الاخبار اليوم عبر موقعنا صحيفة الوثائق والان مع هذا الخبر المتداول، مغربيات يقمن حفلات بمناسبة طلاقهن لسبب غريب.

صحيفة الوثائق تشهد عدد من الأقاليم الجنوبية المغربية ، عادات غريبة عن المجتمعات العربية ، حيث تٌقيم عائلة المرأة المطلقة لها حفلاً كبيراً عقب قضاءها عدة الطلاق ، بحضور الأصدقاء والأقارب للأحتفال بطلاقها وايضا للتخفيف عنها أضرار الطلاق .

وأَوَضَّحْتِ سيدة من إحدى القبائل الصحراوية المغربية ، عن طرق الأحتفال بطلاق السيدات ، واسبابه .

مؤكده في تصريحات لصحف مغربية ، كثير يعتقد أن طلاق المرأة في الأقاليم الصحراوية هو نهاية بُلْدَانُ الْعَالَمِ ، ولكن هذا غير صحيح ، فالطلاق لا يعني أن تدخل المرأة عالم الكآبة والحزن بسبب إنسان قرر أن ينفصل عنها ، كما أنه يكون إعلان بأن فلانة بنت فلان لم تعد متزوجة ، الأمر الذي يفتح أمامها أبواب عروض زواج جديد ، حيث أن كثيراً من حفلات الطلاق شهدت فرص زواج جديد للنساء المطلقات .

واشارت إلى أن المرأة بعد طلاقها من زوجها، يشرع أهلها وأقاربها في انتظار انتهاء مدة العدة، ثم ينطلقون في تجهيز حفل كبير لها، لا يخلو أبدًا من الغناء والرقص، ويتم خلاله استدعاء الأصدقاء والمعارف جميعًا، وكل ذلك من أجل مغزى سامٍ، هو التشهير بأن السيدة فلانة لم تعد متزوجة، وأنها مستعدة للزواج مرة ثانية .

مؤكده ، أن المرأة بعد خروجها من العدة قد يقف رجل في حفل طلاقها، معلنًا أنه يطلب يدها للزواج، وتسمى هذه الحالة في الصحراء بـ ” فلان محرش لفلانة ” ، أي أنه عرض عليها أن تكون شريكة حياته في يوم احتفالها بطلاقها.

 

نشكر حضراتكم علي قضاء بعض الوقت معنا .. حيث ننقل لكم الاخبار من من كل انحاء الدنيا عبر مراسلين اكفاء يلتقطون الخبر من مصدرة ، تابعونا علي مدار اليوم ستجدون ك\ل ما يسر خاطركم . من فضلكم لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على موقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على موقع التدوينات تويتر . مع تحيات رئيس تحرير موقع صحيفة الوثائق .

المصدر : صحيفة صدى الالكترونية