الزعيمة الجديدة لحزب الشعوب الديمقراطي تطالب تركيا بوقف التوغل في سوريا - صحيفة الوثائق
الزعيمة الجديدة لحزب الشعوب الديمقراطي تطالب تركيا بوقف التوغل في سوريا - صحيفة الوثائق

الزعيمة الجديدة لحزب الشعوب الديمقراطي تطالب تركيا بوقف التوغل في سوريا

صحيفة الوثائق نقلا عن صدي البلد ننشر لكم الزعيمة الجديدة لحزب الشعوب الديمقراطي تطالب تركيا بوقف التوغل في سوريا - صحيفة الوثائق، الزعيمة الجديدة لحزب الشعوب الديمقراطي تطالب تركيا بوقف التوغل في سوريا - صحيفة الوثائق تابع معنا عبر موقعنا اهم واحدث واخر الاخبار المحلية والعالمية بدون انقطاع علي مدار الساعة الاخبار اليوم عبر موقعنا صحيفة الوثائق والان مع هذا الخبر المتداول،

الزعيمة الجديدة لحزب الشعوب الديمقراطي تطالب تركيا بوقف التوغل في سوريا

.

صحيفة الوثائق طالبت بروين بولدان الزعيمة الجديدة لحزب الشعوب الديمقراطي المؤيد للأكراد في تركيا إنهاء العملية العسكرية على الحدود السورية التركية، وحل النزاعات بالحوار.

وأوضحت الزعيمة الجديدة المؤيدة للأكراد، وفقا لقناة "روسيا اليوم" الفضائية مساء الأربعاء، أنه يتوجب على أنقرة التوصل إلى حل سلمي عبر الحوار، وقبول إنجازات القوات الكردية في سوريا على الحدودية الجنوبية مع سوريا وتركيا.

وعبرت السياسية التركية عن غضبها مما يجري في عفرين من استهداف للمدنيين الأكراد، بينما تنفي أنقرة ذلك.

وقالت الزعيمة المناصرة للأكراد إن "رفض الحكومة التركية للوجود الكردي في تركيا أو أي مكان آخر، وتدمير أوضاع المدنيين الأكراد الذين يعيشون في سوريا بسلام مع غيرهم من الجماعات العرقية غير مقبول".

وكانت السلطات التركية قد اعتقلت أكثر من 600 شخص لرفضهم مجريات أحداث عفرين سواء بالخروج إلى الشارع احتجاجا على العملية العسكرية، أو عبر التغريدات المناهضة لسياسة أنقرة على مواقع التواصل الاجتماعي.

وتتهم أنقرة، حزب بولدان بصلة مع حزب العمال الكردستاني، الذي تعتبره جماعة إرهابية، وامتداد لحزب العمال الكردستاني المحظور.

يذْكُرُ فِي هَذَا الصَّدَدَ أن حزب الشعوب الديمقراطي هو ثاني أكبر حزب معارض في البرلمان بعد حزب العدالة والتنمية الذي ينتمي إليه رئيس البلاد.

نشكر حضراتكم علي قضاء بعض الوقت معنا .. حيث ننقل لكم الاخبار من من كل انحاء الدنيا عبر مراسلين اكفاء يلتقطون الخبر من مصدرة ، تابعونا علي مدار اليوم ستجدون ك\ل ما يسر خاطركم . من فضلكم لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على موقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على موقع التدوينات تويتر . مع تحيات رئيس تحرير موقع صحيفة الوثائق .

المصدر : صدي البلد